أخبار الرياضة

الخطيب يعلن طلبات الأهلى بعد أحداث نهائى أبطال أفريقيا


أعلن محمود الخطيب، رئيس النادى الأهلى، الطلبات التى حددها بعد أحداث نهائى دورى أبطال أفريقيا أمام الوداد المغربى، أولها سرعة انتهاء وزارة الشباب والرياضة من التحقيقات التى تجريها فى وقائع الفساد.


وأضاف الخطيب، خلال المؤتمر الصحفى، أنه يجب الوقوف على كافة الملابسات لمعرفة الجماهير الحقيقة، وإخطار كافة جهات الدولة بالنتائج إعلاء الشفافية، كما طلب المبادرة من اللجنة الأولمبية المصرية بوضع آلية فاعلة لمراقبة التزام اتحاد الكرة بتداول الخطابات بطريقة تعزز الثقة، وأن تكون هناك عقوبات رادعة لمن يخالف هذا الاتجاه.


كما طالب رئيس الأهلى بضرورة أن يدرس الـ«كاف» تدوير استضافة المباريات النهائية بين الدول الأفريقية، وحجب الاستضافة عن الدول التى فازت بالتنظيم من قبل، لمدة خمس سنوات؛ حتى تحصل باقى الدول الأفريقية على فرصة مماثلة، وأن يقوم الـ«كاف» بدعم ومساعدة هذه الدول لتنمية اللعبة في القارة كلها.


 


وطالب الخطيب بضرورة تطبيق تقنية حكم الفيديو المساعد الـ« VAR» فى كل أدوار البطولات الأفريقية؛ لتحقيق الحد الأدنى من العدالة.. وأفريقيا ليست أقل من أوروبا.


 


كما طالب بضرورة وضع لائحة خاصة بالمباريات النهائية لدوري أبطال أفريقيا، فى حال استمرار إقامة النهائي بنظام المباراة الواحدة، قائلا، «تقتضى الشفافية والعدالة أن يقوم الـ«كاف» بإعداد لائحة خاصة بالمباراة النهائية، تضمن تحقيق العدالة وحقوق كل الأطراف، وأن يتم الإعلان عن الملاعب التى تستضيف المباريات النهائية قبل بدء البطولات على الأقل».


 


وتحدث الخطيب عن مماطلة اتحاد الكرة المصري فى إمداد الأهلي بالمستندات خلال أزمة مباراة نهائي دوري أبطال أفريقيا قائلا، «عندما قررنا اللجوء للمحكمة الرياضية الدولية؛ للحفاظ على حقوق النادى عقب قرار الـ«كاف» بإقامة النهائي فى المغرب، تواصلت مع رئيس اتحاد الكرة وطلبنا منه صورة من الخطابات المتبادلة بين الاتحادين المصرى والأفريقي بخصوص تنظيم النهائيات الأفريقية.. وهذه الأوراق من المفترض أن نبنى عليها موقفنا القانوني».


 


وأضاف الخطيب، «للأسف لم نتلق استجابة منه حسبما وعد.. وطلبت من العامري فاروق نائب رئيس النادي التواصل مع المدير التنفيذى للاتحاد فى هذا الأمر، وقمنا بمخاطبة الاتحاد «كتابةً» ثلاث مرات.. وأخطرنا وزير الرياضة بما يحدث مع النادي الأهلي .. ووعدنا بالتدخل».


 


وتابع الخطيب، «بعد أربعة أيام من المماطلة، كلفت الدكتور سعد شلبي المدير التنفيذي للنادى بالذهاب إلى اتحاد الكرة، ومقابلة المدير التنفيذى للاتحاد، وأبلغه مدير الاتحاد بأنه لن يستطيع تسليمه أى صور من الخطابات المتبادلة إلا بعد تلقى موافقة رئيس الاتحاد».


 


وأكد رئيس الأهلى أن النادي قام بتصعيد الأمر لوزارة الشباب والرياضة بسبب مماطلة الاتحاد المصري لكرة القدم فى تسليم المستندات للنادي الأهلي، مشيرا إلى أن رد فعل الوزارة كان قوياً؛ لأن هذا الأمر يضعف موقف الأهلى القانوني فى المحكمة الرياضية الدولية.


 


وأضاف الخطيب، «قمنا بتصعيد الأمر لوزارة الرياضة مرة ثانية؛ لأن الوقت يمر.. ولم يتبق على المباراة إلا أيام قليلة، والحقيقة أن الوزارة كان لديها رد فعل قوياً.. لتفهمهم أن هذا الأمر يضعف من الموقف القانوني للنادى الأهلي أمام المحكمة الرياضية الدولية».


 


وأشار الخطيب إلى أن الوزارة تعاملت مع الأمر بمنتهى الجدية، قائلا، «مساء نفس اليوم متأخرًا، تسلمنا صورة من الخطابات،، لكن بعد ضياع أربعة أيام، وكان بعدها السبت والأحد عطلة فى أوروبا.. هذه هى المساندة.. وهذا هو الدعم الذى وجدناه من اتحاد الكرة».


 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى