أخبار الرياضة

5 لاعبين على أبواب الفرصة الأخيرة فى الأهلى.. تعرف عليهم


بدأ مسئولو النادى الأهلى خطة إعادة ترتيب البيت الأحمر بعد خسارة دوري أبطال أفريقيا والتفريط فى زعامة القارة، التى ظل يعتليها لمدة 18 شهراً على التوالى، ويولى مسئولو القلعة الحمراء اهتماماً خاصاً بملف الصفقات الصيفية المنتظر عقدها فى الميركاتو المقبل، حيث تم الاتفاق على إعادة هيكلة الفريق بالاستغناء عن العناصر غير الفعالة فى صفوف الفريق والتعاقد مع صفقات قوية تعيد رونق المارد الأحمر من جديد.


بيرسى تاو 


استقر مسئولو النادى الأهلى على منح الجنوب أفريقى بيرسى تاو لاعب الفريق فرصة لنهاية الموسم، قبل اتخاذ القرار النهائى بشأن بقائه أو رحيله فى فترة الانتقالات الصيفية المقبلة، ويرى مسئولو القلعة الحمراء أن بيرسى تاو يسير على سطر ويترك الآخر مع النادى، لاسيما أن اللاعب يكون فى قمة مستواه الفنى والبدنى فى مباراة ويظهر فى أخرى بعيداً للغاية عن فورمة اللاعب الذى يليق بارتداء الفانلة الحمراء.


ووصل رصيد المهاجم الجنوب أفريقي بيرسى تاو مع الأهلي منذ انضمامه الصيف الماضي إلى 8 أهداف سجلها حتى الآن خلال 26 مباراة بجميع المسابقات، فيما صنع 6 أهداف أخرى لزملائه.


واستقر مسئولو الأهلى على تقييم بيرسى تاو بشكل نهائى فى نهاية الموسم الجارى حتى يكون القرار بشأنه صائباً لحد كبير، لاسيما أن اللاعب حصل على فرص كبيرة من مدربه الجنوب أفريقى بيتسو موسيمانى.


محمد هانى 



استقر مسئولو النادى الأهلى على منح محمد هانى الظهير الايمن للفريق فرصة أخيرة لتطوير مستواه وإلا اتخاذ قرار نهائى برحيله عن القلعة الحمراء ففى  كل مباراة كبيرة يتأكد للجميع أن محمد هانى لا يصلح لارتداء القميص الأحمر، وأنه مازال ناشئا لم ينضج بعد، رغم أنه يبلغ من العمر 26 عاماً، ويلعب منذ سنوات طويلة فى الفريق الأول للأهلى، لكنه مازال يعانى من “المراهقة الكروية”.


حسين الشحات 



رغم أنه سجل فى أكثر من مباراة مهمة للأهلى إلا أنه غائب تماماً عن التأثير الفترة الأخيرة، وبات حسين الشحات يمثل لُغزاً كبيراً للجمهور الأهلاوى، فهو اللاعب الذى يؤدى بعشوائية شديدة ويُهدر عشرات الفرص فى كل مباراة ويؤدى بلا روح أو مسئولية، لذا تتجه النية فى الاهلى لتقييم مستواه بشكل نهائى فى نهاية الموسم الجارى.


أيمن أشرف 



لا يتعلم أيمن أشرف من أخطائه إطلاقاً، فهو يُكررها بصفة مُستمرة ودائماً يرتكب نفس الأخطاء الدفاعية والتهوّر الذى غالباً ما يُكلّف الفريق خسائر بالجملة، ولا يُجيد أيمن أشرف الرقابة الدفاعية، لذا تكون الخسارة فادحة كما حدث فى لقاء الوداد المغربى الاخير ، لذا سوف يكون استمرار أيمن أشرف بالقميص الاحمر فى الموسم الجديد محل دراسة كبيرة من مسئولى القلعة الحمراء.


طاهر محمد طاهر 



منذ قدومه للنادى الأهلى وهو لاعب غير مؤثر لا يلعب كرة جماعية باستثناء هدفه فى الرجاء المغربى بالسوبر الأفريقى، لا يتذكر له الأهلاوية أهدافاً مؤثرة وحاسمة، لذا يبقى طاهر محمد طاهر من اللاعبين الذين لم يضمنوا موقعاً مستمرا فى القلعة الحمراء بشهادة كثيرين من الخبراء والجماهير.


خطة الاهلى لاستعادة عرش أفريقيا تتلخص فى عدة محاور، على رأسها تقييم كل عناصر الفريق الأول، سواء لاعبين أو جهاز فنى أو إداريين، مع اتخاذ قرارات نهائية بالإطاحة بالعناصر غير المؤثرة والتعاقد مع أقوى العناصر المطروحة على الساحة ضمن خطة هيكلة فريق الكرة.


مجلس الأهلى استقر على تكليف شركة الكرة بإعداد ميزانية لصفقات الصيف، مع منح أمير توفيق رئيس لجنة التعاقدات الضوء الأخضر لحسم الصفقات الصيفية المنتظر الاتفاق عليها، مع تسويق النجوم المنتظر الاستغناء عن جهودهم، سواء على سبيل البيع أو الإعارة، بجانب تقييم الجهاز الفنى بالكامل وإعداد تصور لخطة المرحلة المقبلة سواء باستمرار الجهاز الحالى أو تغييره والتعاقد مع جهاز جديد يحقق طموحات عشاق الفانلة الحمراء.


وفرط فريق الأهلي  في لقب دوري أبطال أفريقيا الذى حققه الموسمين الأخيرين، بعد الهزيمة من الوداد المغربي بثنائية دون رد فى اللقاء الذى أقيم مساء الاثنين على مركب محمد الخامس بالدار البيضاء فى المغرب.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى