أخبار الرياضة

ناصر عباس: الحكم فيكتور جوميز ساهم فى تتويج الوداد ببطولة دورى أبطال أفريقيا


فى مباراة من المباريات السهلة تحكيميا لم يكن الحكم فيكتور جوميز على المستوى الفنى الجيد، وساهم بشكل كبير فى تعطيل اللعب من خلال العطل الواضح فى الـcommunication system والكرات غير الصالحة، والتى تم تغييرها أثناء المباراة أكثر من مرة، وكانت أبرز الحالات المهمة كالتالى:


 


الحالة الأولى: فى الدقيقة 27 من الشوط الأول يحتسب الحكم مخالفة وهمية لصالح لاعب الوداد أشرف دارى، حيث سقط اللاعب نتيجة اصطدام قدمه بالقدم الأخرى دون ارتكاب أى مخالفة من لاعب الأهلي فى الوقت نفسه كانت هذه هجمة وفرصة حقيقة للاهلى على مرمى الوداد، وبهذا القرار أوقف الحكم الهجمة التى تم احتساب مخالفة منها بالخطأ.


 


الحالة الثانية: فى الدقيقة 91 مخالفة واضحة لصالح لاعب الأهلي وليد سليمان على حدود منطقة الجزاء، حيث إن مدافع الوداد قام بدفع اللاعب والحكم لم يحتسب المخالفة، بل ويحتسبها على لاعب الأهلي، بالإضافة إلى احتساب 4 دقائق فقط وقت بدلا من الضائع فى الشوط الثانى، على الرغم من وجود أكثر من حالة لاستبدال اللاعبين وتقييم إصاباتهم وتعطيل الـcommunication system.


 


وأكد عباس أن النادى الأهلى واجه كل الضغوطات من قِبَل الاتحاد الأفريقي قبل وأثناء المباراة.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى