أخبار الرياضة

كيف يستعد الأهلى لرحلة المغرب لمواجهة الوداد بنهائى دورى الأبطال؟


يستعد فريق الأهلى لمواجهة مصيرية أمام الوداد المغربى، بعد تأجيل مباراته مع إيسترن كومبانى التى كانت من المقرر إقامتها اليوم الأربعاء، ضمن اللقاء المؤجل من الجولة الـ14 بمسابقة الدورى الممتاز، ومن المقرر إقامة المباراة يوم 15 يونيو المقبل بعد انتهاء التوقف الدولى المقبل، لمنح الأهلى الفرصة للاستعداد لمواجهة الوداد المغربى وهو مانلقى عليه الضوء فى التقرير التالى..


س: متى تقام مباراة الأهلى والوداد المغربى؟


ج: ضرب الأهلى موعدًا أمام الوداد المغربي فى النهائي المقرر إقامته بمركب محمد الخامس بالدار البيضاء فى التاسعة مساء الاثنين المقبل.


س: متى تطير بعثة الأهلى للمغرب ؟


ج: تطير بعثة فريق الكرة بالنادى الأهلى إلى المغرب فى الثالثة والنصف من عصر اليوم الأربعاء، من أجل مواجهة الوداد المغربى فى نهائى دورى أبطال أفريقيا يوم 30 مايو الجارى بمركب محمد الخامس، وتسافر بعثة الأهلى على متن طائرة خاصة.


س: من يترأس بعثة الأهلى فى المغرب؟


ج: يترأس البعثة محمود الخطيب رئيس النادى ويسافر أكثر من عضو بمجلس الإدارة ومسئول بالنادى مع الفريق من أجل دعم المارد الأحمر فى هذه المباراة المهمة.


س: ما موقف المصابين فى الأهلى من نهائى دورى الأبطال ؟


ج: استعاد موسيمانى جهود 4 لاعبين بعد تعافيهم من إصابات عضلية مختلفة، ليصحبوا لائقين للمباراة النهائية وشارك فى التدريبات الجماعية، أمس الثلاثاء، ثلاثي الوسط المالي أليو ديانج وحمدي فتحي وعمرو السولية، والمدافع ياسر إبراهيم بينما لايزال محمد عبد المنعم مدافع الفريق خارج الصورة لإصابته بشد فى العضلة الضامة.


س: كيف يستعد الأهلى لرحلة المغرب لمواجهة الوداد بنهائى دورى الأبطال ؟


ج: خاض الأهلى مراناً اليوم الأربعاء ثم يتوجه للمغرب لدخول معسكر مغلق هناك بالدار البيضاء استعداداًَ للمباراة المرتقبة.


س: كيف تأهل الأهلى لنهائى دورى الأبطال ؟


ج: تأهل فريق الأهلى للمباراة النهائية لدورى أبطال أفريقيا للموسم الثالث على التوالى، بعدما نجح فى الحصول على اللقب الموسمين الماضيين، وسيكون الأهلى على موعد مع مباراة قوية ضد الوداد المغربى، الذى حجز مقعده فى النهائى على حساب بترو أتلتيكو الأنجولى.


جاء تأهل الأهلى على حساب وفاق سطيف الجزائرى، بعد الفوز فى القاهرة (4-0)، والتعادل فى الجزائر (2-2) بالدور نصف النهائى.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى