أخبار الرياضة

تألقوا خارج الأهلى والزمالك.. محمد صلاح والشاذلى والقيصر ملوك الإمبراطورية الكروية بعيدا عن القطبين


مخطئ من يظن ان الاضواء والشهرة تنحصر فى الاهلى والزمالك فقط ، وأن الهجومية مقتصرة على كل من ارتدى قميص احمر وابيض ، لكت الحقيقة تختلف عن ذلك كثيرا .


 


وخير دليل على ذلك أن هناك لاعبين استطاعوا بناء إمبراطورية كروية دون الانضمام لاى من القطبين ، مثل محمد صلاح و حسن الشاذلى بالإضافة إلى شوقى غريب و حسنى عبد ربه.


 


ففى الترسانة نجد الثنائى حسن الشاذلى و مصطفى رياض ، وفى المقاولون خرج محمد صلاح و اللنى، وبالانتقال إلى الاسماعيلية نجد القيصر حسنى عبد ربه ، وفى المحلة طل علينا شوقى غريب .


 


أصبح محمد صلاح لاعب المقاولون السابق، و المحترف فى ليفربول الإنجليزى بعد رحلة احترافية فى عدة دوريات ، حيث بدأ الاحتراف فى سويسرا ثم تشيلسى،  فيورنتينا، روما ، وليفربول


وبدا صلاح من قلعة الذئاب ، دون الإنتقال على الاهلى و الزمالك، بل تألق مع ناديه بالجبل الأخضر، حتى تلقى عرضا احترافيا ، ونجح فى الاختبار الذى وٌضع فيه ، حتى أصبح سفيرا ورمزا للكرة المصرية فى بلاد الخواجات .


 


استطاع حسن الشاذلى نجم الترسانة أن يتوج بلقب هداف الدورى 4 مرات، حيث انه صاحب أكبر نسبة تهديف فى المسابقة بـ 34 هدفا فى موسم 1974/1975


كما توج بلقب أفضل لاعب فى مصر عام 1965، ونال وسام الجمهورية بعد الفوز بكأس فلسطين 1973 حيث كان قائدا للمنتخب، ساهم فى حصول الترسانة على بطولة الدورى 1962/63، وبطولة كأس مصر عامى 1965 و1967، وهوأيضا  الهداف التاريخى للمنتخب ببطولات افريقيا برصيد 12 هدفا .


 


حسنى عبد ربه لاعب الإسماعيلى السابق ، لم يلعب إلا فى صفوف الإسماعيلى ، وبعد التفكير فى اللعب خارج الدراويش ، احترف فى أهلى دبى وستراسبورج الفرنسى ، رافضا ارتداء قميص الأهلى أو الزمالك ، حبا فى جمهور الإسماعيلية حتى لقبته الجماهير بالقيصر .

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى